رياضة

فريدة عثمان :الغربة منحتنى الثقة بالنفس

الجمعة ١٣ أكتوبر ٢٠١٧
كتبت – نرمين طارق

21587303_511692789223288_5745375911063759101_o-e1507872240156.jpg

نجحت فريدة عثمان او الملكة فريدة كما اطلق عليها رواد مواقع التواصل الإجتماعى فى تمثيل مصر لتصبح اول مصرية تقف على منصة التتويج فى بطولة العالم للسباحة بعد فوزها بالميدالية البرونزية فى سباق 50 متر فراشة ..إلتقت نرمين طارق بالسمكة الفريدة لتحدثنا بإبتسامة النجاح عن سر تألقها والمشاكل التى واجهتها.

ما هو إنطباعك عن تعليقات المصريين على مواقع التواصل الإجتماعى بعد فوزك بالميدالية البرونزية؟
انا سعيدة جداً بردود الفعل لإنها اثبتت لى ان انا نجحت فى رسم البسمة على وجوه المصريين فى ظل إحتياجهم الشديد للفرحة وكما توجنى الإتحاد الدولى كبطلة فالمصريين توجونى عندما منحونى لقب الملكة فريدة…. أكمل قراءة المقال … 

آية عيسى وفرح حسن: فارسات يقتحمن رياضة التقاط الأوتاد

السبت ١٥ سبتمبر ٢٠١٧

21740193_1538125862892769_3932888510436316776_n

رياضة التقاط الاوتاد او (الكالا) هي إحدى رياضات الفروسية التي تتطلب من الفارس أن يلتقط هدف من على الأرض بسيف أو حربة بينما يعدو الحصان بسرعة. تمارس هذه اللعبة في العديد من البلدان في أنحاء العالم، وتمارس كذلك في مصر. ولكن نظرا لعدم شعبيتها، فإن الكثير من الناس لا يدركون أن مصر لديها فريق وطني لرياضة إلتقاط الأوتاد، ناهيك عن أن مدربة الفريق آية عيسى هي أصغر مدربة معتمدة لهذه الرياضة في العالم…… أكمل قراءة المقال …

شرين سالم تدرب السيدات الـ”وين – دو” للدفاع عن النفس ضد التحرش

الأربعاء ١٦أغسطس ٢٠١٧
كتبت – جيلان الشاذلي

Schirin 3sm
شرين سالم

مبادرة إجمدي والتي أسستها شرين سالم وصديقتها إميلين لفندر عام ٢٠١٣ بالقاهرة، تعمل على تمكينِ المرأةِ من مواجهةِ التحرشِ، وذلك من خلالِ تنظيم فعاليات يقمن من خلالها على تعليمِها اللياقةِ البدنيةِ والتدريبِ على الدفاعِ عن النفس. و منذ تاريخ إطلاقها وحتي الآن قامت المبادرة بتنظيم فعاليات فيما يزيدَ عن ٥ محافظات.

نشأت شرين سالم  في ألمانيا لوالدٍ مصرىٍ، ومنذ صغرها كانت دائما ما تتعرض للتحرش أثناء زياراتها السنوية لمصر، وعندما تحدثت عن تلك المشكلةِ مع أقاربها  كانت نصيحتُهم لها بأن تتجاهل تعليقات وأفعال المتحرشين وهم “حيسيبوها في حالها”. ولم تقتنع شيرين بتلك النصيحة، بل وجدتها طريقةً سلبيةً لا تساعدْ على مواجهةِ وحلِّ هذه المشكلةِ المزمنة….. أكمل قرأءة المقال …. 

الفريدة و النور والملاك: بطلات لم يسلمن من المجتمع

الأحد ٦ أغسطس ٢٠١٧
كتبت – نيرمين طارق

20621336_1495693403802682_5654217701939391070_n

تواجه الفتاة المصرية العديد من العقبات حتى تتمكن من صعود سلم النجاح. ورغم كل المعوقات التى تمنع التميز إلا ان هناك اكثر من فتاة اثبتت ان الظروف الصعبة لا تقهر الإرادة القوية بل قد تكون الدافع لتحقيق حلم عظيم لا يستطيع تحقيقه العديد من الرجال مثل الوقوف على منصة التتويج فى دورة الألعاب الأوليمبية، مثل ما فعلت سارة سمير التى ضحت بعام دراسى كامل من اجل رسم البسمة على وجوه المصريين، إلا ان فى ظل احتفالها بالفوز بالميدالية البرونزية تواجدت بعض التعليقات على مواقع التواصل الإجتماعى للسخرية من الفتاة التى تركت كل الألعاب الرياضية البسيطة وإتجهت لرفع الاثقال …. أكمل قراءة المقال….

رضوى الغمرى تلمس السحاب

السبت ٨ يوليو٢٠١٧
كتبت جيلان الشاذلي

14355115_10154326893251208_1013397265192454916_n

كان حلم رضوى الغمرى منذ أن كانت في الرابعة من عمرها هو أن تلمس السحاب، وبالفعلِ تحقق هذا الحلم   و هي في الرابعة عشر من عمرها بعد أن قامتْ بالقفزِ بالمظلات لأولِ مرةٍ، لتبدأ مغامرتها كإحدي الرائدات في مجال القفز بالمظلات في الوطن العربي. في هذه السن الصغيرة تابعت التدريب و قامت بالقفز ٦ مرات تالية بأسلوبٍ يطلقُ عليه الهبوط بالمظلات حيث لا يتحكمْ القافزُ بالمظلةِ بل تفتحُ تلقائيا من خلالِ حبلٍ يَربطُ المظلةِ بالطائرة. إلا أنَّ قلقَ عائلتِها جعلَها تتركُ هذه الهوايةِ عندَ دخولها الجامعة….. أكمل قراءة المقال ….

في الأعماق مع باسنت عادل

السبت ١٠ يونيو ٢٠١٧

18425303_1981720175396650_1197816871705016329_nفي عام ٢٠١٥، تركت باسانت عادل وظيفتها كمحررة في إحدي المجلات الشهرية بالقاهرة وانتقلت للعيش في مدينة دهب مع ابنها البالغ من العمر 6 سنوات آنذاك. بسبب تجربة سابقة لها على شاطئ البحر في الصغر، أوشكت فيها على الغرق، أصبحت باسنت تخشي السباحة في البحر او حتى في حمامات السباحة خوفا من تغمرها المياه، ولكن العيش في دهب أصبح بالنسبة للسينجل موم والبالغة من العمر ٣٠ عاما، بمثابة التجربة التي غيرت حياتها. علي عكس كل التوقعات، بدأت باسنت ممارسة رياضة الغوص الحر، وخلال هذان العامين لم تتغلب باسنت فقط على خوفها من السباحة في البحر، ولكنها أصبحت اليوم حاملة لقب بطلة الجمهورية للغوص الحر أربعة مرات متتالية، وهي أيضا اول مدربة عربية لهذه الرياضة… أكمل قراءة المقال ….

بطلات مصر من ذوي القدرات الخارقة

الجمعة ٢٨ أبريل ٢٠١٧
كتبت دعاء أحمد

في عالم الرياضة هن بطلات عالميات، و في مجتمعهن هن الملهمات. انهم رمز للقوة والتحدي، قهرن ظروفهن ولم يعرفن المستحيل. نجاحاتهم بالرغم من كل الصعاب والتحديات و المعاناة هي رسالة أمل وتفاؤل يجب أن يحتذي بها الجميع…. أكمل قراءة المقال ..

 

مصريات يحطمن نمطية ممارسة الرياضات التقليدية

٩ أبريل ٢٠١٧

17861967_1371939062844784_3325856576623150867_n

لم يعد في هذا العالم الذكوري رياضات مازالت حكرا على الرجال، فالنساء أثبتت ولا تزال تثبت يوما بعد يوم أنها ليست أقل جدارة وقوة  من أي رجل، بل أن بعضهن تفوق علي الرجال في بعض الرياضات.

وبالرغم من ذلك لا تزال المرأة في المجتمع المصري تعاني من النمطية الجندرية gender stereotyping    (الحكم عليها من منطلق النوع الجنسي)،  والتي يحصرها فيها المجتمع، مما قد يسبب هذا في بعض الأحيان الاحباط لعزيمة الفتيات الصغيرات السن لممارسة بعض الرياضات التي يريد المجتمع ان يخص بها الرجال…. أكمل قراءة المقال …

 

طرق ذات ذكريات لا تُنسَى: مغامرة فتاة مصرية بالدراجة فى كوريا الجنوبية

السبت ١٤ يناير٢٠١٧
كتبت أليكساندرا كينياس

14494673_1835507100018570_8243667874333568567_n

إشباعًا لولعها لمغامرات جديدة، تقوم شيماء الزيات — و البالغة من العمر 33 عاما ، برحلات غير تقليدية تتحدى بها نفسها قدراتها. آخر المغامرات التى قامت بها شيماء و التى تهوى الترحال و ركوب الدراجات الهوائية، كانت جولة منفردة بالدراجة فى كوريا الجنوبية، عبرت بها البلاد بطول أنهارها الأربعة، قطعت خلالها مسافة 633 كيلو مترًا في ستة أيام، عبر دروب الدراجات الممتدة بطول مسارات السكك الحديدية القديمة، من مدينة إنشيون في الشمال إلى ميناء بوسان في الجنوب…. أكمل قراءة المقال