الفنانة وسام فهمي، إحدى رائدات الفن التشكيلي المعاصر

السبت ١٢ مايو٢٠١٨

32130676_431476480634379_2371579807256281088_n

كان لحضور الفنانة التشكيلية وسام فهمي معرض حلم النوبة، والذي أقيم في مركز الهناجر للفنون، وقعا إيجابيا على شباب الفنانين الذين امتلأت القاعة بلوحاتهم الفنية. الفنانة وسام فهمي، والبالغة من العمر ٧٩ عاما، لازالت نشطة في الساحة الفنية، بالرغم من انها أصبحت مقلة في إنتاجها الفني، الا انها لازالت تنظم المعارض الفنية للوحاتها، وتلبي دعوات الفنانين لحضور معارضهم، مواصلة المسيرة الفنية التي بدأتها مذ أكثر من خمسة عقود.

32205785_431474707301223_7572297410391572480_nوكان لمعرض حلم النوبة، والذي أفتتح يوم ٨ مايو في مركز الهناجر للفنون بدار الأوبرا أهمية خاصة للفنانة وسام فهمي، حيث عرضت به بعض اللوحات الفنية لابنتها الفنانة التشكيلية رندة فؤاد، والتي بالرغم من انها بدأت مشوارها الفني منذ سنوات قليلة، الا انها أيضا أصبح لها لمساتها المميزة في الفن، وهي مدينة لذلك للبيئة الفنية التي نشأت بها والتي كانت منبعا فياضا لإلهامها ، وتتذكر رندة فؤاد طفولتها قائلة، “تخيل أن تنشأ في بيت كان يلتقي فيه جميع الفنانين التشكيليين المشهورين في هذا العصر، والذين أصبح بعضهم رموز للفن المعاصر في مصر”.

تفاعُل الفنانين الشباب مع الفنانة وسام فهمي والتي جاءت الي المعرض لتحتفي بإنجازاتهم، أعاد اليها ذكريات بدايتها الفنية، والتي تمكنت من خلال مسيرتها في حفر اسمها في الساحة الفنية. أبهرت والهمت أحاديثها الفنانين الشباب، وملأتهم قصصها النابضة بالحياة عن أيام تألق الفن المصري المعاصر بالحنين الي هذا الزمن.

32089729_431476847301009_2850514870313418752_nكان المهندس المعماري عز الدين فؤاد، زوج الفنانة وسام فهمي، متذوقًا عظيما للفنون، وخاصة للموسيقى الكلاسيكية. كان منزله بمثابة مركز تجمع الفنانين المصريين. وتقول رندة: “لقد كنت محظوظة أن أنشأ وسط هؤلاء العظماء واتعرف عن قرب علي بيكار، وتحية حليم، وحامد ندا، وصبري راغب، وجاذبية سري، ود. حسن فتحي، وكثيرين غيرهم ممن تزين لوحاتهم المتاحف وصالات العرض في جميع أنحاء العالم.”

وُلدت وسام فهمي في القاهرة عام ١٩٣٩. وأبدت اهتمامها بالفن منذ طفولتها، لكن كالكثير من الفتيات في ذلك الوقت، لم تُكمل تعليمها، وعندما تقدم اليها المهندس المعماري الوسيم لخطبتها وهي في السابعة عشرة من عمرها، تركت المدرسة وتزوجت. وبعد ولادة طفلها الثاني، قررت الأم البالغة من العمر ٢٤ عاما من إن تسعي وراء شغفها الفني، وبدعم وتشجيع من زوجها، التحقت وسام فهمي بمدرسة ليونادرو دافينشي للفنون في القاهرة، والتي أصبحت فيما بعد كلية الفنون الجميلة.

32214726_431476590634368_5595262619024883712_n.jpg

كان عز الدين فؤاد هو القوة الدافعة وراء نجاح زوجته. وتقول الابنة رندة في هذا الشأن، “كان والدي يدَعم أمي طوال مشوارها الفني، فبدون دعمه وتشجيه ماديا ومعنويا، ما كان بوسعها تحقيق حلمها ووصولها الي هذا النجاح.” درست وسام فهمي لمدة ٤ سنوات تحت رعاية الفنان الشهير الدكتور سيد عبد الرسول، وتخرجت في عام ١٩٦٥، وقد مارست الفن لخمسة عقود منذ حينها.

602880_407070569377598_1185350933_nوتعتبر وسام فهمي  إحدى الفنانات المعاصرات المؤثرات في الحركة الفنية في مصر في القرن العشرين. أنتجت ثروة فنية وفيرة وحفرت اسمها وسط طلائع الفنانين الذين شكلوا رؤية الفن المصري الحديث. تميزت لوحاتها باستخدامها الأساليب الفنية المتعددة المستوحاة من رحلاتها في مصر وحول العالم، ولكنها وجدت معظم الهامها من داخل مصر، وخاصة في مناطق مصر القديمة والنوبة والواحات. وتنعكس موهبتها الفنية في لوحاتها الجذابة الألوان المليئة بالطاقات الايجابية. وقد وصف الفنانين حسين بكار وبدر الدين أبو غازي وغيرهم من النقاد الفنين لوحاتها بأنها مبتكرة وحالمة وبدائية وشرقية. وهي لازالت حتى اليوم تعتبر واحدة من أفضل فناني رسم البورتريه في مصر.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

وفي خلال حياتها الحافلة، أقامت أكثر من ٤٥ معرضا فرديا في مصر وعواصم ومدن العالم. أقامت معارض في باريس وأمستردام وبروكسيل ومارسيل بفرنسا، ولوس أنجلوس وتونس وإسطنبول وغيرهم. بعض لوحاتها موجودة حالياً في معارض دائمة في كل من متحف الفن الحديث بالقاهرة ومتحف جامعة كاليفورنيا بلوس انجلوس، ومتحف تيتو ببلجراد – صربيا، ووزارة الثقافة بالرباط – المغرب، وزارة الثقافة التركية بأنقرة، ووزارة الثقافة المصرية بالقاهرة، وبالبنكين الأهلي والقاهرة، كما تُقتني العديد من لوحاتها في مجموعات خاصة من قبل هواة جمع الفنون في مصر والعالم.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

ولإيمانها بالخدمات المجتمعية، تبرعت الفنانة بكل المكاسب من معارضها الأخيرة إلى مؤسسة الدكتور مجدي يعقوب. وهي تستعد أيضًا لإقامة معرض لجميع لوحاتها الشخصية ومقتنياتها الفنية الخاصة، حيث ستتبرع أيضًا بكل مكاسبه الي نفس المؤسسة.

وسام فهمي عضو في نقابة الرسامين المصريين وجمعية محبي الفنون الجميلة وجمعية وكالة الغوري.

 للاطلاع علي المزيد من لوحات الفنانج وسام فهمي زوروا صفحتها علي فيس بوك هنا

** إذا أعجبتك هذه المقالة، أشترك في المجلة لتصلك مقالاتنا في بريدك الالكتروني 

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s